وضع الدار معايير عملية ومواد تطبيقية في مقصدي السلوك والدعوة ، توضح للطالب السبيل للتحقق بهذه المقاصد على أحسن وجه ، ليمتزج الطالب بمقاصد الدار الثلاثة .

ويتم تقييم الطالب في مقصدي السلوك والدعوة بالنظر إلى مستوى تحققه بهذه المواد وسعيه لبلوغ المرتبة العلياء فيها، وهذه المواد هي :

المواد العملية في مقصد السلوك

يقيم مستوى الطالب في السلوك من خلال المواد التالية :


1) الحضور والغياب أوقات

1) الدروس 2) المراجعات 3) النوم 4) التواجد في الغرف 5) الأكل. والحرص على الوقت واغتنامه :

يتم تقييم الطالب فيه حسب التقديرات التالية :


95 - 100 ممتاز


85 - 94 جيد جدا


75 - 84 جيد


0 - 74 راسب


2) المحافظة على الصلوات والجماعات :

ومن أهم مظاهرها 1) تكبيرة الإحرام، 2) الرواتب.

درجة النجاح في المادة :

المحافظة على الوتر والضحى وقيام الليل ومجالس الذكر والمجالس العامة.

درجة الامتياز في المادة :

قوة الحرص ، مع ظهور آثار التعظيم والخشوع والوقار فيها وفي المشي إليها.


3) انضباط المنطق واختيار الألفاظ :

درجة النجاح في المادة :

أن لا تعرف منه كلمة غير طيبة.

درجة الامتياز في المادة :

أن يعرف باختيار أرق الألفاظ وأقربها للنفس.

4) المعاملة والعلائق مع:

1) المشرفين، 2) المدرسين،3) الطلاب، 4) الوافدين، 5) الأقارب، 6) والميل إلى مصاحبة الأخيار والمجدين ، والابتعاد عن مصاحبة الغافلين والمتكاسلين، 7) والمبادرة إلى خدمة الغير وقضاء الحاجات ، 8) والثناء على الأقران :

درجة النجاح في المادة :

سلامة معاملته مع الجميع من الإساءة والتقصير.

درجة الامتياز في المادة :

قوة ألاحترام ، ووجود الإكرام للغير.

5) ظهور أثر الغيرة على الدين ، عند مشاهدة أو ذكر انتهاك الحرمات ، أو الإخلال بالواجبات:

درجة النجاح في المادة :

ظهور أثر الاستنكار والغيرة.

درجة الامتياز في المادة :

وجود التأثر الأكبر ، مع التفكير في استعمال الأسلوب الأجدى.

6) ظهور آثار المحبة والتعظيم للحق ورسوله وسلف الأمة والمشايخ وشعائر الدين :

درجة النجاح في المادة :

أن يلحظ على الطالب ظهور تلك الآثار.

درجة الامتياز في المادة :

قوة الأثر ، مع بروز الأعمال والتصرفات المتلازمة مع معاني قوة المحبة والتعظيم ، ومنها1) كثرة ذكر أخبار السيرة والأنبياء وأهل البيت والصحابة والصالحين وشئون الآخرة، 2)ظهور سيماء امتلاء الباطن برسوخ المحبة والتعظيم.

المواد العملية في مقصد الدعوة :

يقيم مستوى الطالب في الدعوة من خلال المواد التالية :

1) الرغبة في الدعوة والاهتمام بها وتعظيمها بإدراك فرضيتها وضرورتها وفضلها وثوابها:

درجة النجاح في المادة :

بأن يجري من الطالب ذكر ذلك أحيانا، ويخرج أحيانا.

درجة الامتياز في المادة :

أن يكثر منه ويغلب عليه ذكر ذلك، ويكثر ويتكرر منه الخروج.

2) إدراك سعة الدعوة وعدم انحصارها وكثرة وتنوع وسائلها :

درجة النجاح في المادة :

ظهور أثر ذلك في كلامه واستعمال الوسائل المتنوعة أحيانا.

درجة الامتياز في المادة :


كثرة الاستعمال للوسائل وامتداد التأثير إلى مختلف نواحي الحياة ومختلف فئات الناس، وابتكار وسائل وطرق.

3) التثبت في نقل الأخبار وتصديقها :

درجة النجاح في المادة :

أن لا يلاحظ عليه الاستعجال بنقل الأخبار ولا الجزم بما ينقل له، ولا تحمس في نقل باستعجال أو نقل لما يضر ولا يفيد.

درجة الامتياز في المادة :

التحرز عن نقل ما لا يفيد وتحري نقل المفيد مما تترتب عليه المنفعة والمصلحة وعدم الاهتزاز بالمضمون الذي ينقل إليه، مع مواصلة التحري والتصرف بالأحزم الأنسب.


4) الانطلاق والإتقان في الخطابة والتدريس وأسلوب الكتابة شعرا ونثرا :

درجة النجاح في المادة :

أن لا يوقع السامع أو المتلقي في مفهوم خاطئ أو ملل واستنكاف.

درجة الامتياز في المادة :

شد الأذهان وبعث الرغبة والهمة وتوضيح المعنى، والتأثير النفسي والفكري وقوة الإقناع.

5) القدرة على حل الإشكالات والإصلاح بين المتخاصمين :

درجة النجاح في المادة :

أن لا يؤدي إلى زيادة شقة وخلاف ولا زيادة إشكال وغموض.

درجة الامتياز في المادة :

تطوير الدربة على حل الإشكالات والوصول إلى الإصلاح والتقريب وتهدئة النفوس.

6) تعمق مكارم الأخلاق في المقابلة والمخاطبة والمعاملة :

درجة النجاح في المادة :

أن لا يكون منه تعبيس وجه ولا إغلاظ في القول ولا إضرار بالغير ولا مقابلة السيئة بالسيئة ولا جحد لمعروف.

درجة الامتياز في المادة :

أن يغلب عليه انبساط طلاقة الوجه وقول التي هي أحسن وجزاء السيئة بالحسنة والمسامحة في ما يتعلق بحقوقه الشخصية مع قوة التواضع وعدم الإدلال بالمنة على أحد والمكافأة على المعروف والإحسان.

7) البذل للمال والاستعداد لبذل الروح :

درجة النجاح في المادة :

أن لا يمسك المتيسر من الفاضل عن الحاجة وأن يرضى بما يناله ويصيبه من أذى ومكروه في الله تعالى.

درجة الامتياز في المادة :

أن يكثر البذل ويؤثر في بعض الحاجات ويفرح بما يصيبه في سبيل الحق ويتمنى الشهادة بصدق.

8) إدراك الواقع والاطلاع على مظاهره وأبعاده :

درجة النجاح في المادة :

أن يعرف ولو بصورة مجملة أحوال واقع بلاده وما تعلق بها من حيث أوضاع من بقي من أهل السنة المهتمين بالدعوة والفئات والطوائف المنتسبة إلى الإسلام وإستراتيجية الحكم في البلد حول شئون الدين والدعوة ومجمل أحوال الاتجاهات والطوائف المضادة والمخالفة للدين ومجمل اهتمامات الدار بالنواحي الدعوية في الطلاب والبلد والعالم الإسلامي وخارجه.

درجة الامتياز في المادة :

أن يعرف بنصيب من التفصيل أحوال واقع بلاده وما تعلق بها من حيث أوضاع من بقي من أهل السنة المهتمين بالدعوة والفئات والطوائف المنتسبة إلى الإسلام وإستراتيجية الحكم في البلد حول شئون الدين والدعوة وأحوال الاتجاهات والطوائف المضادة والمخالفة للدين واهتمامات الدار بالنواحي الدعوية في الطلاب والبلد والعالم الإسلامي وخارجه وأن يعمل الفكر في معالجة الأوضاع وكيفية تغييرها بأساليب مناسبة مع واقعها وأن يتابع التطورات والتغيرات الواردة عليها ويمتد نظره إلى جذور الأسباب والمؤثرات في مختلف حقائق الواقع.

Share

من حكم عميد الدار

حقائق العقل متعلقة بحقائق اليقين فعلى قدر اليقين يكون العقل.

القائمة البريدية

تابع جديد الموقع عبر إشتراك القائمة البريدية
أعــد كـتـابـة الأرقـام الـظــاهـرة فـقـط 2266
الاسم
الايميل